ايسلندا فى ورطة بسبب رفض الشعب استفتاء على تسديد ديون الدوله

iceland

 

بعد ظهور النتائج الاولية للأستفتاء الذى صوت علية الشعب الايسلندى لتقرير ما اذا كانت الحكومة الايسلندية سوف تقوم بسداد ديونها لمستثمرين من المملكة المتحده وهولندا وجائت نتائج الاستفتاء الاولية رفض الخطة بنسبة 57% مقابل 43% مما وضع ايسلندا فى ورطة كبير

حيث جتائت القضية عندما قدم بنك “لاندسبانكي” الآيسلندي فى كل من انجلترا وهولندا حسابات ادخار تحت عنوتن تيس ساف واستثمر فيها مستثمرين من البدين بما قيمته 5.8 مليار دولار ثم اعلن بعد ذلك فى عام 2008 بنك لاندسبانكى افلاسه ليخسر المستثمرين جميع اموالهم  واضطرت حكومتى انجلترا وهولندا بتعويض المستثمرين عن خسائرهم فى مقابل ان يتحول المبلغ كديون على ايسلندا

وقد وافق مجلس النواب الايسلندى على مشروع تسديد تلك الديون الا ان الرئيس الايسلندى قد عارض تلك الفكرة مما اضطرهم الى عمل استفتاء للشعب لتقرير المصير

وكانت خطة تسديد الديون متمثله فى ان تقوم ايسلندا بتسديد المبالغ المستحقه عليها بفائده تبلغ 3.3% إلى المملكة المتحدة و3% إلى هولندا، وذلك على مدى 30 عاما في الفترة ما بين 2016 و 2046



تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك آخر الاخبار

لا تعليق

أكتب تعليقاً على هذا الموضوع !

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


3 × = 3