أحداث كنيسة مارى مينا فى امبابة وايادى الثورة المضادة

0mary4

لا أمل امام فلول النظام السابق الان الا احداث فتنة بين المسلمين والمسيحيين

واختاروا هذا المرة امبابة وكنيسة مارى مينا حيث زعم احد الاشخاص ان زوجته مخطوفة

داخل الكنيسة وانها كانت مسيحية ,واشهرت اسلامها مما اثار الفتنة بين الاهالى وتتردد الان انباء

ان هذا الشخص كاذب وهو الان مقبوض علية وبأذن الله هذة الحادثة تعيد قوة العلاقة

بين المسلمين والاقباط حيث تم الان عمل لجان شعبية فى امبابة لحماية المنطقة

شاهد الاحداث



تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك آخر الاخبار

لا تعليق

أكتب تعليقاً على هذا الموضوع !

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


× 8 = 56